نعي فضيلة العلامة الشيخ نوح القضاة

بقلوب يغمرها الأسى والحزن  والرضاء بقضاء الله وقدره ننعى العلامة الرباني المفتي الشيخ نوح بن الشيخ علي سلمان القضاة مفتي الأردن عليه رحمة الله تبارك وتعالى، وقد انتقل إلى رحمة الله فجر يوم الأحد 13 محرم 1432هـ الموافق 19 ديسمبر 2010 م في العاصمة الأردنية عمَّان. ونسأل الله أن يسكنه أعلى فراديس الجنان العلية ومنازلها الشريفة السنية. وقد والانا وواليناه في الله ، وأحبَّنا وأحببناه في الله , وودَّنا ووادَدناه في الله, اختاره الحق تبارك وتعالى بعد ما قضى من عمرٍ في القيام بخدمة الشريعة المطهرة، والصدق مع ربه سبحانه وتعالى ، وحسن مراقبته.

الشيخ نوح القضاة رحمه الله

والشيخ رحمه الله من مواليد عام 1358هـ الموافق 1939م في بلدة عين جنة في محافظة عجـلون، في الأردن، ونشأ في أسرة علمية معروفة بالعلم والفضل. رضي الله تبارك وتعالى عنه، وبارك لنا في أولاده وفي المنتمين إليه وفي تلامذته وفيما خلَّف من هُدى ومن خير, وأعلى الله له المرتبة عنده والدرجةَ لديه, وجمعنا وإياه في الدرجات العُلى وجعل مستقرَّ روحه في الفردوس الأعلى، إنه أكرم الأكرمين وأرحم الراحمين. وإنا لله وإنا إليه راجعون.